fbpx
Unified Number: 920008376

NEWS

مدارس رواد الخليج العالمية تبدأ عامها الدراسي الأول بتقديم فكر تعليمي متكامل يغرس في الأجيال الجديدة هويتها العربية والإسلامية بثقافة عالمية


September, 25, 2010

شعارها تعليم من اجل الحياة

مدارس رواد الخليج العالمية تبدأ عامها الدراسي الأول بتقديم فكر تعليمي متكامل يغرس في الأجيال الجديدة هويتها العربية والإسلامية بثقافة عالمية

تبدأ مدارس رواد الخليج العالمية بالدمام في استقبال الدفعة الأولى من طلابها لعامها الأول يوم السبت المقبل بعد أن أتمت كافة استعداداتها التعليمية والإدارية والتربوية التي من شأنها أن تقدم مفهومًا جديدًا للتعليم تعبر عن رؤيتها الاستراتيجية التي تسعى من خلالها إلى خلق بيئة تعليمية جديدة تسهم في تشكيل عقول الأجيال الجديدة التي يمكنها العبور بنا إلى المستقبل وتحقيق طموحات الأمة في أن تأخذ موقعها الريادي بين الأمم الذي يليق بتاريخها وقدرات شعبها. وكشف المهندس وليد الدريعان العضو المنتدب لشركة الخليج للتدريب والتعليم في المؤتمر الصحفي الذي تم عقده في مبنى مدارس رواد الخليج العالمية بالدمام أمس الاثنين عن تبنى استراتيجية جديدة تسعى الشركة من خلالها إلى التوسع الأفقي في الاستثمار بالتعليم بما يتواءم مع السياسة التعليمية للمملكة، لافتًا أن شركة الخليج للتدريب والتعليم اتجهت للاستثمار في التعليم الدولي بافتتاح مدارس رواد الخليج العالمية في الدمام كخطوة أولى هذا العام تعقبها خطوات أخرى بافتتاح مدارس لرواد الخليج العالمية في الرياض وجدة العام المقبل لتقدم تعليمًا هادفًا من خلال كوادر متخصصة لتحقيق معادلة التعليم الدولي والذي أصبح مطلوبا منه الآن تلبية متطلبات المملكة من حيث تدريس المناهج العربية والدينية بكفاءة ومسئولية بنفس مستوى تدريس اللغة الانجليزية كي نتيح لأجيالنا التعليم الدولي الحديث الذي لا يغفل ثقافتنا وهويتنا العربية والإسلامية . وأبان سعادته إلى أن ما يزيد عن 50% من العاملات بالمدارس من الجنسية الأمريكية ذوي المؤهلات العالية في التعليم وإجازات دولية للتدريس.

وأكد المهندس الوليد الدريعان أن شركة الخليج للتدريب اتجهت لافتتاح مدارس رواد الخليج العالمية لإيمانها بأهمية التوجه إلى الاستثمار في التعليم الأساسي انطلاقا من خبراتها الكبيرة والتي امتدت لأكثر من 18 عام في شتى مجالات التعليم والتدريب الأخرى والتي حققت فيها شركة الخليج للتدريب والتعليم بفضل الله نجاحًا من خلال تعليم وتأهيل عشرات الآلاف من الكوادر الشابة والتي أتيحت لهم فرص العمل في المجالات الحيوية المختلفة مثل الحاسب الآلي عبر مراكز نيوهورايزن واللغات عبر مراكز دايركت إنجلش والتدريب الإداري عبر تقنيات للتدريب الإداري، وغيرها من المراكز المتخصصة، مضيفًا أن شركة الخليج للتدريب والتعليم لديها القدرة والإمكانيات لتساهم في المشاركة في نهضة التعليم التي تشهدها بلادنا الغالية وخصوصًا في مرحلة التعليم الأساسي التي نعدها مرحلة بناء أجيال قادرة على بناء المستقبل. كما أن المنهج المستخدم هو ” Harcourt” في العلوم والرياضيات واللغة الإنجليزية، بالإضافة للمناهج التي تطبقها وزارة التربية والتعليم في التربية الإسلامية واللغة العربية والتاريخ.

وأوضح العضو المنتدب لشركة الخليج للتدريب والتعليم أن الشركة لديها القدرة على تغذية هذا الاستثمار في مدارس رواد الخليج العالمية بكل ما يحتاجه من كادر مهني وتدريسي وبنية تحتية مميزة تفي بمتطلبات الآباء والأمهات في تعليم أبنائهم وبناتهم، حيث إن الاستثمار في الأبناء هو استثمار في الحياة ورسالة مكملة إلى رسالة الوالدين، خصوصا أن الدولة فتحت الباب أمام المواطنين لإلحاق أبنائهم وبناتهم في المدارس العالمية.

وأكد على أن شركة الخليج للتدريب والتعليم تسعى إلى انتشار هذه النوعية من المدارس العالمية في المملكة لاسيما في المدن الرئيسة، مبينا أن مدارس رواد الخليج العالمية في الدمام تقع على مساحة ثمانية عشر ألف متر مربع، وقد تم تجيزها بمرافق تربوية ورياضية وترفيهية ذات طراز عالمي، حيث ضخت الشركة استمارات ضخمة في البنية التحتية مما ينعكس على المكان والأجواء التي يتواجد فيها الطلاب وعلى مستوى الأداء وسير العملية التعليمية بنجاح، مشيرًا أن أهم ما يميز مدارس رواد الخليج العالمية هو إدارتها من حيث هيئة التدريس المؤهلة فضلا عن البنية التقنية التحتية . كما أكد المهندس الوليد الدريعان العضو المنتدب لشركة الخليج للتدريب والتعليم أن التعليم في المملكة شهد في الآونة الأخيرة قفزة هائلة في كل جوانب العملية التعليمية طالت كافة مراحل التعليم بفضل الدعم الحكومي الكبير لقطاع التعليم، مضيفًا إلى أن الدولة ـ حفظها الله ـ وجهت ربع ميزانية العام الحالي والسابق لقطاع التعليم، وهذا يؤكد أن التعليم يحظى بعناية واهتمام ولاة الأمر ـ وفقهم الله ـ ويعكس مدى حرصهم على الاستثمار في أبنائنا وبناتنا وإعدادهم الإعداد الأمثل لمواجهة المتغيرات ومواكبة الاحتياجات المتجددة، وهذا ليس بجديد على مملكة الخير منذ توحيدها على يد المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن ـ طيب الله ثراه، فكان التعليم في عقل وقلب الملك، وتبعه من بعده أبناؤه الكرام، فقد أولوا جميعًا هذا المجال اهتمامًا خاصًا وحرصوا ومازالوا يحرصون على الجودة والنوعية سعيًا إلى تنمية وتطوير الكوادر والقوى البشرية في بلدنا العزيز.

وأشار الدريعان إلى أن أن مدارس رواد الخليج العالمية مرخصة من قِبل وزارة التربية والتعليم فـي المملكة العربية السعودية وتملكها شركة الخليج للتدريب والتعليم وهى أول شركة سعودية مساهمة في قطاع التدريب و تمتلك حصيلة خبرات تعليمية وتدريبية عريقة منذ عام 1993م بالمملكة والشرق الأوسط، كما أنها تتميز بشبكة واسعة تبلغ 82 مركزًا ومعهدًا تدريبيًا في مختلف مناطق المملكة ولها شراكات مع 11 شركة دولية تعمل في عدد من دول العالم من ضمنها الأردن، مصر، والإمارات العربية المتحدة، وبريطانيا، والولايات المتحدة الأمريكية.