• 920008376
  • سجل الآن السداد الإلكتروني
  • العربية

    كيف تختار الكلية التي تلتحق بها؟ نصائح لاختيار الكلية المناسبة داخل وخارج المملكة

    اختيار الكلية المناسبة

    كيف تختار الكلية التي تلتحق بها؟ نصائح لاختيار الكلية المناسبة داخل وخارج المملكة

    أنت الآن في أول مفترق طرق في حياتك العملية و اختيار الكلية المناسبة.

    أنهيت المرحلة الثانوية بنجاح وحصلت على مجموع كلي هو نتاج سنوات من الدراسة والعمل والاجتهاد وتحتاج أن تقرر الوجهة القادمة وهي الجامعة.

    ذلك المكان الذي سوف تقضي فيه أربعة أعوام أو أكثر من عمرك تحصل منه على شهادة تفيد بإجادتك المواد والموضوعات التي درستها بداخلها.

    سوف نتحدث معًا في السطور القادمة عن المعايير التي تساعدك في الاختيار وبعض النصائح التي نريدك أن تضعها دومًا صوب عينيك.

    لا داعي للقلق والتوتر

    تنفس بعمق والتقط أنفاسك واحتفي بالمجهود الذي بذلته في سنوات الدراسة الثانوية الشاقة.

    أيًا كان مجموعك فإنه عليك أن تتيقن أن حياتك العملية لا ولن تتوقف على رقم واحد ولا جامعة واحدة وهي ليست نهاية المطاف

    ولكن عليك أن تفكر جيدًا وتضع في اعتبارك مجموعة من العوامل التي تدعمك في اتخاذ القرار.

    داخل المملكة أم خارجها؟

    إجابة هذا السؤال سوف تحدد كل شيء بعدها، هل تخطط للدراسة داخل المملكة العربية السعودية أم خارجها؟
    وهو أيضًا مرتبط بالقدرات المادية لأسرتك وحجم الدعم المادي طوال سنوات الدراسة.

    إذا كانت الميزانية تسمح بالتعليم في الخارج فإن كل ما يلي في هذا المقال ينطبق على الطريقة التي سوف تختار بها جامعتك.

    ولكن بعض العوامل التي لها علاقة بالإقامة والتعوّد على المعيشة في الغربة يجب أن تقرأ عنها بشكل منفصل حيث أن لها علاقة مباشرة بالاختيار الأساسي حيث أن التأقلم في الخارج قد لا يناسبك.

    أما داخل المملكة فإنه هناك أكثر من أربعين جامعة ما بين حكومية وأهلية وخاصة تخدم الطلاب.

     كيف تحدد ميولك الدراسية؟

    ربما تكون قد حددت ميولك بالفعل عندما اخترت العلمية أو الأدبية في المرحلة الثانوية
    ولكن بصرف النظر عن ما كان اختيارك فإن في مرحلة اختيار الجامعة لديك فرصة أخرى لكي تقرر ميلك ناحية أي فرع من الفروع.

    هل تهتم بالأخبار والمواد العلمية؟ هل تجد المتعة في حل مسألة حسابية معقدة أو معادلة صعبة؟

    الأدب هو شغفك؟ هل تكتب أحيانًا؟ هل تميل للقراءة؟ هل تهتم بالفنون؟

    مجموع هذه الإجابات سوف يحدد بشكل مبدئي أي الاتجاهين تسلُك؟

    نظرة في المرآة

    عليك الآن التعرف على نفسك مرة أخرى لكي تستكشف قدراتك. كل منّا له قدرات وإمكانيات تختلف من شخص لآخر.

    من الهام جدًا أن تكون مدركًا لما يمكنك أن تفعله وما لا يمكنك أن تقدر عليه.

    قد يكون هناك جامعة ما تريد الالتحاق بها ولكن أسلوب الدراسة بها والمواد التي تقدمها أعلى من قدراتك، ليس بالضرورة أن تكون المواد الجذابة والإسم اللامع مناسبًا لطاقتك وقدرتك على الاستيعاب.

    ليس هناك مقياس ومعيار لتقييم نفسك إلا نفسك ويمكنك أن تستخدم تاريخك الأكاديمي في المرحلة الثانوية كدليل إرشادي لقدراتك عن طريق الدرجات مثلًا.

    مواهبك … من هنا البداية

    الآن امسك بالورقة والقلم

    قم بتقسيم الصفحة إلى جزئين في الناحية اليمنى اصنع قائمة قصيرة مكتوبة بالجامعات التي تفكر في الالتحاق بها، في الناحية اليسرى اكتب الأربعة عوامل الرئيسية التي خرجت بها من هذا المقال بناءًا على رؤيتك الشخصية.

    الآن ابدأ باستبعاد ما تظن أنه لا ينطبق عليه هذه العوامل حتى يتبقى لك جامعة أو إثنين على الأكثر ولا تَعُد مرة أخرى لما قمت باستبعاده، ومن هنا يمكنك أن تبدأ.

    يمكنك أن تشارك قائمتك مع مجموعة من الدائرة المقربة ومنها الوالدين ولكن احرص أن يكون الاختيار النهائي هو قرارك.

    post-48781